عمر جديد 

دميانة راوي 

 

من الظلام إلى النور ، من الركود إلى النهضة ، من الضعف إلى القوة هكذا هي هذه المحطة الجديدة في حياتنا ، هل تساءلت ما هي هذه المحطة ……؟!
ولادة جديدة ، انتهاء عهد وبداية عهد جديد ، استرجاع روح ، عمر جديد ، إنه التغيير يا صديقي .
إنها محطة التغير ، هل شعرت بالملل يوماً ؟ هل تساءلت في يوم من الأيام لماذا أنا هنا ؟!
هل شعرت أنك لا تفعل شيئاً يدل على شخصيتك …!؟
هل فعلت شيئاً تريده أنت بالفعل …!؟
هل فعلت شيئاً تريده نفسك ولم تستمع إلى كلام الناس من حولك …!؟
إن كانت إجاباتك عن هذه الأسئلة بلا فيجب عليك قراءة هذا المقال بحرص و عناية .
كثير منا يشعر أنه ليس في مكانه ، ليس هذا الذي كنت أتمناه ، ليس هذا الذي حلمت به …!؟ فإذا خطرت على بالك هذه الأقاويل فأنت في المكان الخطأ ، اهرب ، اهرب و تحرر من هذه القيود إن كانت قيوداً عائلية أو اجتماعية أو حتى قيود نفسية .
في هذه الحالة عليك بالتغيير ، قد يكون التغيير صعباً أعلم هذا جيداً ، ولكن هل تظن أن وجودك عند هذه النقطة أمر صائب؟ لا يا صديقي إنك تستنفذ طاقتك بشكل يومي و في شيء أنت لا تحبه وهذا لن يساعدك على التقدم .
إذن ماذا ألعا لكي أتغير ….!؟
1-عليك بترتيب حياتك
أخرج من قوقعة المجتمع ، وادخل إلى قوقعة نفسك افعل ما تريده أنت وما تجيده أنت . تحب الكتابة اكتب واجعل من قلمك قائداً ، تحب الرسم ارسم و اجعل من ألوانك جندياً يحرس مستقبلك وهكذا ، افعل ما تحبه يا صديقي لأن هذا هو الطريق الصواب الذي متى سقط فيه سوف تعاود النهوض مرة أخرى لأنك تمتلك الشغف الذي يمكنه أن يحول الصحراء إلى أرض زراعية تزهر الأشجار .
2- عليك بترتيب علاقاتك
أجد أن البعض تفاجأ …!! كيف ارتب علاقاتي هل العلاقات ترتب …؟!
أجل يا صديقي ، هناك بعض العلاقات التي تشبه البطارية التي تستنفذ منك كل طاقتك وفي النهاية تتركك وحيداً فارغاً ..!!
إذا كانت هناك علاقة مثل هذه العلاقة في حياتك فأرجوك تنهي هذه العلاقة بكل حسم ، فإنك لن تستفيد من هذه العلاقة شيئاً، ومصيرها الانتهاء اليوم أو غداً ، وإنهاؤها في أقرب وقت يسهل عليك الأمر .

 

 قد يكون ثمن هذا التغيير غالياً ، قد يسبب لك ألماً نفسياً ، أو جرحاً نفسياً لا يشفى بسهولة .
أعلم أنك بعد هذا التغيير ستصبح مثل طفل صغير تركته أمه بالخارج لأول مرة لا يدري إلى أين يذهب …!؟
ستكون مثل شخص يحمل ورم وقد استطاع التخلص منه بعد معاناة ..!!؟
ستكون مثل ممثل خرج عن النص لأول مرة ووجد الجمهور يصفق ..!؟
أعلم أن التغيير يمثل صعوبة لبعض الناس ، ولكنه مثل الولادة الجديدة يعطيك عمراً جديداً ، لكن ليس كل البشر يستطيع أخذ مثل هذا القرار العملاق يا صديقي ، فقد من عانى في حياته يعرف ويقدر جيداً قيمة هذه المحطة الجديدة .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.